ردود الأفعال حول تزاید عدد ضحایا إطلاق النار علی حفل موسیقي في لاس فیغاس

العالم

2017/10/03 20:08

طباعة

 ردود الأفعال حول تزاید عدد ضحایا إطلاق النار علی حفل موسیقي في لاس فیغاس

صوت الشعوب: تزايد عدد ضحايا إطلاق النار على حفل موسيقي في لاس فيغاس إلى 59 قتيلا و527 جريحا، كما عثرت الشرطة على 18 سلاحا آخر ومتفجرات في منزل منفذ العملية الذي كشفت وسائل إعلام أمريكية معلومات جديدة عنه.

من جانبه صرّح مسؤول الطب الشرعي بمنطقة "كلارك كاونتي" جون فودنبرغ: إن عدد القتلى مرشح للزيادة.

وزعم تنظيم داعش الارهابي تبني العملية، فإن ضباطاً في مكتب التحقيقات الاتحادي نفوا وجود أي علاقة للقاتل بجماعات إرهابية دولية.

الى ذلك رفضت المتحدثة باسم البيت الأبيض "ساندرا هاكبي ساندرز" الحديث عن تقييد حمل السلاح، وأكدت أن الرئيس ترامب من أقوى المؤيدين لحق حمل السلاح، وأن هذا النقاش يجب أن يتأجل.

ومنفذ الهجوم الدامي يدعى "ستيفن بادوك" ويبلغ من العمر 64 عاما، بحسب ما أعلنته الشرطة.

ونقلت وسائل إعلام أمريكية أن بادوك يقطن منذ يونيو/حزيران 2016 في قرية عادة ما يسكنها المتقاعدون، اسمها "صن سيتي" في مدينة ميسكيت، وتبعد نحو 150 كلم شمال شرق لاس فيغاس بولاية نيفادا.

وخلال عامي 2011 و2016، كان القاتل يقطن مدينة رينو بولاية نيفادا، وبين عامي 2013

و2015 كان يعيش في مدينة ملبورن بولاية فلوريدا، كما عاش في مدينة هندرسون بولاية نيفادا، وفي كاليفورنيا.

 

تعليق مثير لسفيرة أمريكا السابقة بقطر إثر هجوم لاس فيغاس

علّقت السفيرة الأميركية السابقة في قطر، دانا شيل سميث، على هجوم لاس فيغاس، الذي أودى بحياة أكثر من 50 شخصا.

وقال سميث في تغريدتين على حسابها عبر "تويتر"، إنها كانت تشعر بالأمان في قطر، أكثر من الولايات المتحدة.

وغردت سميث بأن "العائلة وجميع الأصدقاء قلقون على وجودي في الشرق الأوسط، لكن، بصراحة، كنت أشعر هناك بالأمان أكثر".

وتابعت في تغريدة أخرى حول الهجوم: "ما الذي يحتاجه هذا البلد لفعل شيء حيال الأسلحة؟ التعازي بالطبع، لكنها لا تكفي".

يذكر أن دانا شيل سميث، شغلت منصب سفيرة الولايات المتحدة في قطر بين أعوام 2014 و2017.


مليونير يوثق لحظة فراره من هجوم لاس فيغاس

وثّق مليونير أمريكي لحظة هروبه من هجوم لاس فيغاس، الذي أودى بحياة أكثر من 50 شخصا، وإصابة المئات.

ونشر ناشطون فيديو وثقه دان بيلزيريان، نجم لعبة "البوكر"، المليونير الذي لا يحظى بسمعة جيدة، وهو يحاول الفرار من موقع الهجوم، ويطلق ألفاظا نابية.

 

وسقط في الهجوم الذي شنه ستيني أمريكي، يدعى ستيفن بادوك، أكثر من 50 شخصا، وتبناه تنظيم الدولة، إلا أن السلطات الأمريكية نفت أن يكون للتنظيم علاقة به.

58 قتيلا ومئات الجرحى في الهجوم الدموي بلاس فيغاس

بث نشطاء أمريكيون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع التقطوها بواسطة هواتفهم الشخصية للحظة الهجوم المسلح على حفل غنائي في لاس فيغاس وأدى لمقتل 58 شخصا.

وتظهر اللقطات بدء المسلح إطلاق الرصاص على عشرات آلاف المحتفلين في ملهى "ماندالاي باي كازينو" وبعدها سادت حالة من الفوضى والتدافع للهرب من مصدر النار.

ولجأ العديد من الانبطاح أرضا للوقاية من الرصاص المتطاير فيما وثق أحد المصورين لقطة للحظة إطلاق النار من الطابق الـ 32 في المجمع المجاور لمكان الاحتفال.

انتهی/ م

 

 

لا تعليق على هذا الخبر
تعليقك
الاسم :
ايميل (البريد) : 
*التعليقات :
كلمة التحقق:
 

الاغلاق